حكاية سيارة

شركة رينو للسيارات وأسرار مخفية عن مؤسسها

شركة رينو للسيارات هي شركة فرنسية متخصصة في إنتاج ليس فقط السيارات لكن الشاحنات الصغيرة والحافلات والجرارات
وهي الآن في المرتبة الرابعة كشركة ضخمة في صناعة السيارات عالمياً

شركة رينو للسيارات

نبذة عن مؤسسها (لويس رينو)

ولد لويس رينو في عام 1877 بباريس وكانت عائلته ثرية وكان منذ بدايته يميل إلى الاهتمام بالأجهزة التقنية
وفي سن صغير قام باختراع نظام لتوليد الكهرباء باستخدام كابلات وبطاريات

لويس رينو
لويس رينو

كانت بدايته الأولى التي أظهرت حبه للسيارات في جلوسه خلف مقود لسيارة بخارية كان المالك لها ليون سيربوليت وكان عمره في هذا الوقت 13 عاماً فقط
وعندما ذهب لأداء الخدمة العسكرية كان ينفق راتبه في الاختراعات
وأظهر في عام 1898 اهتماماً كبيراً في صناعة محرك وتمكن من تعديله
ثم أنطلق لصنع سياة خاصة به تحت اسم رينو ليتل
قاد لويس رينو سيارته بسركة كبيرة وصلت إلى 50 كم في الساعة
في ضواحي باريس
بعدها حصل لويس رينو على 12 طلباً من السيارة التي قام باختراعها
وفي عام 1899 قام لويس مع كبار مساعديه مارسيل وفرناند بإنشاء وحدة خاصة بهم لتصنيع السيارات تحت اسم رينو فريرز
وتفرغ لويس للاختراع والابتكار والإنتاج وإخوته قاموا بإدارة الشركة

تاريخ شركة رينو للسيارات

بداية تأسيس الشركة في عام 1918 وحازت على نجاح كبير في سباق السيارات ومصانعها كانت تعتمد على تقنية الإنتاج الشامل
ومع الحرب العالمية الأولى تحولت الشركة في إنتاجها من سيارات إلى شاحنات ونقالات وسيارات إسعاف
ومع قدوم عام 1945 خلال الحرب العالمية الثانية أصبحت رينو شركة وطنية
وبين عامي 1945-1975 قامت الشركة بالعديد من التحديثات ولكن فشلت في الدخول في الأسواق الأمريكية
وجاء النجاح مع 4سيفي وهي أول سيارة صغيرة للجميع وبعدها ظهور رينو4 ورينو5
وواصلت الشركة في تقديم طرازات جديدة ومميزة تحقق نجاحاً كبيراً خصوصاً في سباقات الرالي
الشركة استمرات في تطورها حتى أواخر 1980 وانطلقت بأنواع جديدة مثل رينو25 واسباس

وفي عام 1992 حاولت شركة رينو للسيارات الاندماج مع شركة فولفو ولكن مع حلول عام 1993 تم التراجع
وفي عام 1996 عادت رينو إلى القطاع الخاص وحصلت أيضاً على حصة في شركة نيسان في عام 1999
وأكملت الشركة مسيرها في الابتكار مثال على ذلك ميجان لاغونا
تحالف رينو والشركة الخاصة بسيارات نيسان عزز هيكلها لتصل إلى أفضل أداء ممكن
ومنذ عام 2005 احتل رئاسة الشركة كارلوس غصن ونجح في تنفيذ خطة لعام 2009 فجعل شركة رينو أكثر شركات أوروبا ربحية
ومازالت رينو تنطلق من نجاح لنجاح دون كلل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق